دستور ليبيا vs انا و أدم

IMG_0821.JPG

من كثرة ما نديروا في بوستات في قروبات نسائية في فيبسبوك، بصفة عامة اقصى اهتمام نحصلوه لايكين، ثلاث لايكات و كان محظوظين تعليق واحد، الوضع بصراحة قعد ممل و مستفز، يعني تجي تلقاهن يحكن على كريما ولا فنانة ولا يتعاركن مع وحدة عشان قالت مواليد 90 عزايز ويوصلن التعليقات لل400 ومعاها، لكن تحط حاجة على حقوق المرأة ولا الدستور، بالذات الدستور! مستحيل حد يعبرك.

لذلك قررنا نديروا كيف التجربة، نبوا نعرفوا يعني شن سبب قلة الإهتمام هذي كلها؟ يعني تجاه مواضيع معينة ولا المدوّنة متاعنا تخوف في الناس ولا شن القصة بالضبط؟
قررنا نألفوا قصة رومانسية قصيرة ونحطوها ونشوفوا في تجاوب ولا الخلل في مواضيعنا بس؟ ونديروا link tracking
تقريبي ونشوفوا كم في حد شاف قصة ” أنا وأدم “ وكم في حد شاف ” النساء الليبيات : مكون عائلي تُسيره الحكومة ؟ “

بعد حوالي ساعة ونص عدد القراءات لقصة ” أنا وأدم “ 58 قراءة .

عدد القراءات لمقالة ” النساء الليبيات : مكون عائلي تُسيره الحكومة ؟ “ صفر قراءة .

انا بصراحة خيبة ظني لا يمكن ترجمتها الى كلمات، يعني ما كنتش متوقعة نتائج مثيرة للإعجاب لكن ما تصورتش الموضوع بالدرجة هذي. المرأة هي سبب في كون صوتها مش مسموع. إذا الدستور ما فيش مرأة ليبية مهتمة بيه كيف يبوا يطلعوا الاجيال اللي حيبنوا ليبيا المستقبل؟

هذه المدوّنة ليست فقط للمطالبة بحقوق المرأة بل هي برضو لتوعية المرأة. لذلك قررنا نبدوا برنامج توعوي سياسي يختص بالمرأة. كل يومين ثلاثة حننشروا فقرة قصيرة مبسطة تشرح اساسيات الدستور و دوره في بناء دولة مدنية متحضرة و حنحاولوا ننشروه في اكثر القروبات النسائية تصفحا في الفيسبوك و نبسطوا الموضوع عشان النساء يقبلن عليه. هضا الحل المبدئي اللي نحنا جينا بيه. شنو رأيكم في من حلول اخرى ممكن انديروها؟ ساعدونا بكتابة اقتراحاتكم في التعليقات.

Written By : S.B

ملاحظة : الصورة المستخدمة لوحة للفنان الإيطالي غويِدو رينىِ . تحت عنوان ” تعليم العذارى “. النوع : لوحة دينية. الأسلوب : باروكي .

Advertisements

5 comments

  1. أنا لفت إنتباهي البوست علی الفيس بوك و أول مرة نخش نشوف المدونه طبعا اللي لفت إنتباهي هو قصة الدستور أكثر لنا حوالي السنه نرجوا و مازال البوادر ما شفناهاش

    Like

  2. السلام عليكم
    شكراً لكم على هذا المجهود الجبار في تفعيل دور المرأة والدعوة لحفظ حقوقها ، كم كنت سعيدة عندما وجدت مدونة مكونة من أشخاص ليبيين يملكون هذه الرؤية 🙂
    بارك الله فيكم ^_^

    Like

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s